موقع فضيلة الشيخ يحيى بن علي الحجوري
قسم الفتاوى -> الصيام والاعتكاف
عنوان الفتوى :من أخطأ في صيام رمضان فصام ثمانية وعشرين ماذا عليه
تاريخ الفتوى :08/03/2009
رابط صوتي :
نص السؤال :  [أخ يقول:] صمنا بعد اليمن بيوم، إذا كان رمضان في اليمن تسعة وعشرين يوم، فقد صمنا ثمانية وعشرين يومًا، فماذا نصنع؟
نص الفتوى :  رمضان ما هو ثمانية وعشرين يومًا، رمضان تسعة وعشرين أو ثلاثون، لا بد من إكمال عدة شهر رمضان، فمن صام ثمانية وعشرين يكمل يومًا، حتى يصوم تسعة وعشرين، أو يكمل حتى يصل إلى ثلاثين، أما إذا أفطر الناس على تسعة وعشرين فافطر، فالصوم حين يصوم الناس، والفطر حين يفطرون، وأما ثمانية وعشرين فلا، إذا كنت صمت على الرؤية فبقي عليك يومًا تعيّد مع الناس، ثم تقضي يومًا.
تمت الطباعة في 2020/02/27 الساعة 20:10
رابط الصفحة http://www.sh-yahia.net/show_s_fatawa_120.html