موقع فضيلة الشيخ يحيى بن علي الحجوري
قسم الفتاوى -> الصيام والاعتكاف
عنوان الفتوى :صوم وصلاة الكبير في السن الذي لا يميز شيء
تاريخ الفتوى :08/03/2009
رابط صوتي :
نص السؤال :  رجل أمه كفيفة لا تميز بين الليل والنهار، ولا تخرج من غرفتها، ومع ذلك تصوم شهر رمضان، وكان ولدها يعطيها الطعام عند المغرب، ومرة أعطاها طعامًا قبل المغرب فأفطرت قبل المغرب بقليل، فهل عليها شيء، وماذا على ولدها مع أنه لم يكن يظن أنها ستفطر في ذلك الحين؟
نص الفتوى :  إذا كانت في حالة لا تعرف شيئًا ولا تميز فليس عليها شيء، ولا تتعب نفسك معها في الصيام وأعطيها الأكل في أي وقت وتبرها وتحافظ عليها وترعاها.
تمت الطباعة في 2020/04/10 الساعة 22:03
رابط الصفحة http://www.sh-yahia.net/show_s_fatawa_287.html